الشيخ أحمد أوبكة في ذمة الله

"عهدنا عهد وفاء... عزمنا نشر السلام
جمعنا رمز إخاء.. وصفاء ووئام" / (كلمات الشيخ أحمد أوبكة)

فقدت الأمة رمزا من رموزها، وفجعنا بفراق شيخنا بعد معاناة مع المرض ألمّت به لسنوات قضاها صابرا محتسبا.. بعد عقود من الجهاد بإخلاص في المجتمع مربيا موجها فاعلا في الميدان.. بين التربية والتعليم وأفواج الكشافة والمنبر والفتوى والتأليف..

رحمك الله أستاذنا الشيخ أحمد أوبكة.. وألحقنا بك في جنات النعيم..