رحلتنا في التّحول للتّعليم والتّعلم عن بعد

طورت مدرسة تاونزة العلمية بغرداية / الجزائر منظومة تعليمية إلكترونية تحولت من خلالها إلى التّعليم والتّعلم الرقمي عن بعد في ظل الأزمة التي يمرّ بها التّعليم عالميا مع انتشار وتفشي فيروس كورونا المستجد، حيث أعطى الفرصة للمدرسة في مواصلة تجسيد ما بدأت في التخطيط له وتطبيقه منذ أزيد من ست سنوات مضت، من خلال طرح بعض الحلول والبدائل لاستمرار عملية التّعليم والتّعلم لأبنائنا وبناتنا، سيما وأن المدرسة تسعى دوما لاعتماد نظام تعليمي إلكتروني متكامل مساير لما يشهده العالم من تطوّر تكنولوجي مستمر.

وإيمانا من أن التّعليم والتّعلم فوق كل الأزمات فقد حاولت مدرسة تاونزة العلمية أن تتأقلم مع الوضع الراهن من خلال تشكيل خلية لإدارة الأزمة على مستوى المدرسة ووضع خطة متكاملة لعملية التّحول للتعليم والتّعلم عن بعد للفصل الثالث من الموسم الدراسي الجاري ساهم فيها الطاقم التربوي والإداري بكل عزيمة وهمة رافعا للتحدي ومتحملا للمسؤولية في تقديم أفضل ما لديه، فحقق في ظرف وجيز العديد من الإنجازات الملهمة التي جعلتنا نفتخر ونعتز بفريقنا المبدع ومتعلّمينا الرائعين وأوليائنا الأوفياء فباسمهم جميعا ندعوكم لمتابعة تفاصيل قصّتنا ورحلتنا من خلال هذا المقال..

أولا: حصيلة عمل طاقمنا التربوي والإداري في عملية التحول للتعليم والتعلم عن بعد في جميع الأطوار التعليمية من التحضيري إلى البكالوريا ابتداء من تاريخ 13 مارس إلى 09 أفريل 2020

  • عدد الفيديوهات المسجلة والمباشرة من طرف الطاقم: 178 فيديو. 
  • عدد الفيديوهات الجاهزة التي تمت مشاركتها من اليوتيوب: 224 فيديو. 
  • عدد ملفات العمل PDF, DOC, PPT: 228 ملف.
  • عدد الصور التوضيحية: 432 صورة.
  • عدد المنشورات الكتابية في المنصات: 242 منشور.
  • عدد روابط الأنترنت: 180 رابط.
  • عدد الدروس والشروحات: 481 درس.
  • عدد التمارين والتقييمات والحلول: 274 تمرين وحل.
  • عدد مشورات التواصل الاجتماعي مع المتعلمين: 556 تواصل. 
  • عدد الإعلانات الإعلامية: 230 إعلان.
  • عدد الأقسام الافتراضية: 27 قسم.
  • عدد المواد المُدرّسة:     15 مادة.
  • نسبة ارتباط الأولياء والمتعلمين في المنصات التعليمية: 87,38%
  • عدد الخلايا الفرعية التابعة لخلية إدارة الأزمة: 08 خلايا.
  • عدد اجتماعات خلية إدارة الأزمة والخلايا التابعة لها: 27 اجتماع.
  • عدد البيانات الصادرة من خلية إدارة الأزمة: 08 بيانات.
  • عدد البيانات الصادرة لطاقم المدرسة: 05 بيانات.
  • عدد البيانات الصادرة لأولياء المدرسة: 03 بيانات.
  • عدد اجتماعات خلية إدارة الأزمة مع الطاقم عن بعد: 03 اجتماعات.
  • عدد مبادرات دعم مدارس المجتمع المحلي في التحول للتعليم عن بعد: 05 مبادرات.

ثانيا: الهيكل التنظيمي المؤقت – مرحلة إدارة الأزمة
اعتمدت مدرسة تاونزة العلمية هيكلا تنظيميا مؤقتا من أجل إدارة الأزمة بفعالية من خلال استحداث خلية لإدارة الأزمة في المؤسسة، حيث باشرت عملها بدءا من تاريخ إصدار البيان الأول لوزارة التربية الوطنية حول غلق المدارس بتاريخ الخميس 12 مارس 2020، 
وهذا لمتابعة الأوضاع والمستجدات وتقديم الحلول والبدائل التربوية والتعليمية والنفسية للأسر والمتعلمين، وقد شكلت الخلية في هذا الصدد مجموعة من الخلايا الفرعية التابعة لها لتكون في خدمة متعلّمينا وأسرهم في جميع الأطوار التعليمية ومجموعها 09 خلايا وفق الآتي:

  1. خلية إدارة الأزمة: متابعة ومناقشة تطورات ومستجدات الأزمة أولا بأول ورسم الخطط والسياسات تبعا لها والعمل على تنسيق وتوجيه عمل الخلايا الفرعية. 
  2. خلية التعليم عن بعد: إدارة عملية التعليم والتّعلم عن بعد (تخطيط - تنفيذ - تقييم) عبر المنصات التعليمية للمتعلمين في جميع الأطوار.
  3. خلية تكنولوجيا المعلومات IT: تقديم الدعم والحلول لمختلف الإشكالات التقنية التي تعترض الأساتذة والأولياء والمتعلمين في عملية التحول للتعليم والتعلم عن بعد.
  4. خلية الإعلام والعلاقات العامة: تصميم وإنتاج ونشر مختلف المنشورات والمواد الإعلامية داخليا وخارجيا ودعم مدارس المجتمع المحلي في عملية التحول للتعليم عن بعد.
  5. خلية الإحصاء والتواصل مع الأولياء: إحصاء الأعمال التي يتم نشرها ضمن عملية التعليم عن بعد عبر المنصات التعليمية وكذا التواصل مع أولياء المتعلمين من أجل الاستماع إلى انشغالاتهم.
  6. خلية التوعية والدعم النفسي: تقديم الدعم والمساندة النفسية للمتعلمين وأسرهم في فترة الحجر المنزلي.
  7. خلية الموارد المالية والدعم اللوجيستي: تقديم الدعم اللوجيستي للقيام بعملية التعليم عن بعد على أحسن وجه من خلال توفير المستلزمات والخدمات المساعدة على ذلك.
  8. خلية الأنشطة الثقافية والإبداعية والرياضية: تقديم الأنشطة الثقافية والفنية والرياضية للمتعلمين عن بعد عبر منصاتهم التعليمية وتشجيعهم على المشاركة الفعالة فيها.
  9. خلية البكالوريا: متابعة طلبة البكالوريا في الجانب التعليمي وتذليل مختلف العقبات لهم.
     

ثالثا: دوافع اختيار المدرسة للفايسبوك وكلاص دوجو كمنصات تعليمية وتواصلية لمرحلة الفصل الثالث من الموسم الدراسي

  1. اعتماد المدرسة لمنصة كلاص دوجو ومجموعات الفايسبوك كان ساري المفعول قبل بداية الأزمة.
  2. توفر الفايسبوك لدى غالبية الأولياء وتعودهم على التواصل مع الأساتذة ومتابعة أبنائهم من خلاله خاصة في الطور الابتدائي. 
  3. رجحت خلية إدارة الأزمة في المدرسة إتمام الدروس والتفاعل مع الأولياء والمتعلمين بدلا من بذل المزيد من الوقت والجهد في اعتماد منصة جديدة.
  4. صعوبة تأقلم كل المتعلمين والأولياء حاليا مع أي منصة تعليمية جديدة عليهم دون تلقيهم التدريب المناسب على استخدامها واختبارها.
  5. التفكير المتأني ودراسة كل الخيارات والبدائل المتاحة والممكنة واختبارها قبل إطلاق واعتماد أي منصة.    
  6. التفرغ حاليا لمزيد من البحث في نظريات التعليم الحديثة لتصميم المواد للتعليم الإلكتروني.

 

رابعا: التعريف بمختلف قنوات التّواصل، التّعليم والتّعلم عن بعد المعتمدة في المدرسة

  1. كلاص دوجوClass Dojo : اعتمدته المدرسة منذ 06 سنوات كمنصة للتواصل بين الأسرة والمدرسة وكذا تعزيز السّلوك الإيجابي للمتعلّم.
  2. فايسبوك Facebook: اعتمدته المدرسة كمنصة تعليمية وتواصلية بين الأسرة والمدرسة بهدف التعليم والتعلم عن بعد من خلال نشر الدروس والتفاعل مع المتعلمين والأولياء. 
  3. Zoom Cloud Meetings: اعتمدته المدرسة لعقد الاجتماعات الافتراضية والتواصل خلال مرحلة إدارة الأزمة ويستخدم كذلك لتسجيل الدروس.
  4. Skype: تطبيق تواصلي وتفاعلي بين أعضاء الطاقم داخل المدرسة من خلال العديد من المجموعات المتخصصة.
  5. الهاتف المحمول: للتواصل المباشر مع الأولياء والمتعلمين من خلال المكالمات أو الرسائل النصية SMS.
  6. البريد الإلكتروني E-mail: للتواصل مع الأولياء والجمهور الخارجي من خلال استقبال وإرسال الايميلات.
  7. اللينكد إن :Linked-in نشر مختلف عروض التوظيف الخاصة بكل أطوار المدرسة وأقسامها.
  8. اليوتيوبYouTube : لرفع وتحميل الدروس ومختلف التسجيلات ثم وضعها في المنصات التعليمية والتواصلية.
  9. برامج المونتاج والتصميم الفني: للتصميم الفني والتوضيحي للدروس ثم وضعها في المنصات التعليمية والتواصلية.
  10. مجموعة الأوفيس والأدوبي: لكتابة محتوى الدروس ثم وضعها في المنصات التعليمية والتواصلية.
     

خامسا: كرونولوجيا لأهم الأحداث في المدرسة ابتداء من إصدار بيان رئاسة الجمهورية ووزارة التربية الوطنية حول تعطل الدراسة وغلق المدارس إلى غاية 19 أفريل 2020.

  • الخميس 12/03/2020: إصدار بيان لوزارة التربية الوطنية للمدارس حول قرار رئيس الجمهورية بتعطل الدراسة وغلق جميع المدارس والمؤسسات التربوية في الوطن إلى غاية 05 أفريل 2020 وتقديم تاريخ العطلة الربيعية بأسبوع. 
  • الجمعة 13/03/2020: إصدار إدارة المدرسة للبيان رقم 02 لطاقم المؤسسة حول بقاء برنامج يوم السبت 14 مارس 2020 على حاله بالنسبة للطاقم كما تم إرساله من طرف مسؤول الأنشطة والفعاليات.
  • السبت 14/03/2020: اجتماع إدارة مدرسة تاونزة العلمية وتشكيل خلية لإدارة الأزمة على مستوى المؤسسة ككل وبداية اجتماعها الأول لمناقشة التدابير والآليات والسيناريوهات المحتملة للعمل بناء على بيان الرئاسة والوزارة.
  • السبت 14/03/2020: إصدار البيان رقم 03 باسم خلية إدارة الأزمة لطاقم المؤسسة يتضمن تدابير وتوجيهات وقرارات استنادا إلى بيان رئاسة الجمهورية ووزارة التربية.
  • الأحد 15/03/2020: تنظيم خلية إدارة الأزمة لاجتماع عام لطاقم المؤسسة لمناقشة فرص وآليات وبدائل تمكين الطلبة من عملية التعلم في أي وقت وفي أي مكان تحت شعار: "ابق متصلا وتعلّم من أي مكان".
  • الأحد 15/03/2020: الاجتماع الثاني لخلية إدارة الأزمة لمناقشة عملية التحول الرقمي للتعليم والتعلم عن بعد في المدرسة، وإلغاء جميع الأنشطة المقررة والمبرمجة للطاقم في الأسبوع الأخير قبل عطلة الربيع وفي العطلة.
  • الأحد 15/03/2020: إصدار البيان رقم 04 باسم خلية إدارة الأزمة لطاقم المؤسسة حول إلغاء جميع الأنشطة والبرامج المقررة للطاقم خلال الأسبوع الأخير قبل العطلة والأسبوع الأول من العطلة وبداية العمل عن بعد من المنزل تحضيرا وتخطيطا للبدء في عملية التعليم عن بعد.
  • الخميس والجمعة 19 و20 مارس 2020: إرسال كشوف الفصل الثاني إلكترونيا إلى أولياء المدرسة من طرف الإدارة التنفيذية للأطوار الثلاث عبر المنصة التواصلية المعتمدة كلاص دوجو.
  • الجمعة 20/03/2020: إصدار البيان رقم 02 باسم خلية إدارة الأزمة لأولياء المؤسسة حول آلية استلام كشوف الفصل الثاني لأبنائهم ودعوتهم للبقاء متصلين عبر المنصة التواصلية كلاص دوجو لمتابعة المستجدات التربوية والتعليمية.
  • الفترة الممتدة من 15 مارس إلى 04 أفريل 2020: تحضير وتخطيط وبداية عملية التحول الرقمي للتعليم والتعلم عن بعد في المؤسسة.
  • الخميس 23/03/2020: الاجتماع الثالث لخلية إدارة الأزمة للوقوف على مستجدات الوضع وسيولة المعلومة بين أعضاء الخلية.
  • الأحد 29/03/2020: استقبال مراسلة من مديرية التربية لولاية غرداية حول تنصيب خلية يقظة دائمة على مستوى المؤسسات التربوية.
  • الخميس 02/04/2020: بيان وزارة التربية الوطنية حول تعليق دوام التعليم في المراحل التعليمية الثلاث وتوضيح التدابير والإجراءات المتخذة من طرف الوزارة لمباشرة التعليم الرقمي عن بعد إلى غاية تاريخ 19 أفريل 2020.
  • السبت 04/04/2020: الاجتماع الرابع لخلية إدارة الأزمة لتقييم الجهود المبذولة من طرف الطاقم خلال الفترة السابقة ومناقشة محتوى البيان الخامس للطاقم والثالث للأولياء وإصدار الهيكل التنظيمي المؤقت في مرحلة الأزمة باعتماد ثمانية خلايا فرعية تابعة لخلية إدارة الأزمة بهدف تقسيم وتنسيق العمل حسب متطلبات المرحلة.
  • الأحد 05/04/2020: مباشرة الخلايا الفرعية الثمانية المساعدة والمساندة لخلية إدارة الأزمة في عملها حضوريا وافتراضيا وفقا لأهدافها والمهام المنوطة بها.
  • الأحد 05/04/2020: إصدار البيان رقم 05 باسم خلية إدارة الأزمة لطاقم المؤسسة بناء على قرار الوزارة القاضي بتمديد فترة تعطل الدراسة وغلق المدارس إلى تاريخ 19 أفريل 2020 يتضمن رسالة شكر للطاقم على الجهود التي يبذلها في عملية التحول الرقمي للتعليم والتعلم عن بعد وتوصيات وإجراءات وتدابير هذه المرحلة.
  • الإثنين 06/04/2020: انعقاد أول اجتماع لخليتي تكنولوجيا المعلومات والعلاقات العامة والإعلام.
  • الإثنين 06/04/2020: اجتماع خلية إدارة الأزمة افتراضيا -من خلال تطبيق ZOOM- مع طاقم الطور الابتدائي للاطمئنان والتواصل والتفاعل المباشر مع الطاقم والاستماع إلى انشغالاته واستفساراته في هذه المرحلة.
  • الثلاثاء 07/04/2020: اجتماع خلية إدارة الأزمة افتراضيا -من خلال تطبيق ZOOM- مع طاقم الطور المتوسط للاطمئنان والتواصل والتفاعل المباشر مع الطاقم والاستماع إلى انشغالاته واستفساراته في هذه المرحلة.
  • الثلاثاء 07/04/2020: إصدار البيان رقم 03 باسم خلية إدارة الأزمة لأولياء المؤسسة بناء على قرار الوزارة القاضي بتمديد فترة تعطل الدراسة وغلق المدارس إلى تاريخ 19 أفريل 2020 يتضمن رسالة شكر للأسر على الجهود التي تبذلها مع أبنائها في عملية التحول الرقمي للتعلم عن بعد مع توصيات وإجراءات وتوجيهات هذه المرحلة.
  • الثلاثاء 07/04/2020: انعقاد أول اجتماع لخلية التوعية والدعم النفسي.
  • الثلاثاء 07/04/2020: انعقاد أول اجتماع لخلية التعليم عن بعد.
  • الثلاثاء 07/04/2020: نقل تجربة التعليم والتعلم عن بعد إلى مؤسسة تربوية ضمن مبادرات دعم مدارس المجتمع المحلي في عملية التحول للتعليم والتعلم عن بعد.
  • الأربعاء 08/04/2020: اجتماع خلية إدارة الأزمة افتراضيا -من خلال تطبيق ZOOM- مع طاقم الطور الثانوي للاطمئنان والتواصل والتفاعل المباشر مع الطاقم والاستماع إلى انشغالاته واستفساراته في هذه المرحلة.
  • الأربعاء 08/04/2020: انعقاد أول اجتماع لخلية الإحصاء والتواصل مع الأولياء.
  • الخميس 09/04/2020: الاجتماع الخامس لخلية إدارة الأزمة لتقييم أعمال الأسبوع الماضي والوقوف على النقائص وانشغالات الطاقم.
  • الجمعة 10/04/2020: نقل تجربة التعليم والتعلم عن بعد إلى مؤسسة تربوية ضمن مبادرات دعم مدارس المجتمع المحلي في عملية التحول للتعليم والتعلم عن بعد.
  • الأربعاء 15/04/2020: إطلاق حلقة تأمل افتراضيا -من خلال تطبيق ZOOM- من طرف خلية التعليم عن بعد للوقوف على التجربة والمشاهدات.
  • الخميس 16/04/2020: الاجتماع السادس لخلية إدارة الأزمة لتقييم أعمال الأسبوع الماضي.
  • السبت 18/04/2020: إصدار خلية الأزمة لفيديو حول قصة ورحلة المدرسة في عملية التحول للتعليم والتعلم عن بعد.
  • الأحد 19/04/2020: بيان وزارة التربية الوطنية حول تعليق دوام التعليم في المراحل التعليمية الثلاث إلى غاية تاريخ 29 أفريل 2020.
  • الأحد 19/04/2020: الاجتماع السابع لخلية إدارة الأزمة لمناقشة حصيلة عمل الطاقم التربوي والإداري للمؤسسة الذي حقق إنجازات ملهمة في ظرف قياسي ووجيز وإطلاق هاشتاق في وسائل التواصل الاجتماعي بعنوان: نفتخر بطاقمنا ونعتز برسالتنا.
     

ابق متصلا وتعلم من أي مكان... التعليم والتعلم فوق كل الأزمات... مستمرون في التعليم والتعلم... للقصة بقية.. ورحلتنا مستمرة

مدرسة تاونزة العلمية
خلية العلاقات العامة والإعلام
تقرير للأستاذ: إلياس الحاج موسى
الموقع الإلكتروني: http://www.tawenza-school.org  
صفحة الفايس بوك: http://fb.com/tawenzaschool
الجوال: 00213667640932
غرداية – الجزائر
20 أفريل 2020


شكر خاص
يسرنا أن ننوه ونتوجه بالشكر الجزيل لطاقمنا العزيز الذي بذل جهودا متميزة وأبلى البلاء الحسن في سبيل التّحوُّل للتّعليم الرقمي والتّعليم عن بعد في مدرستنا، تخطيطا وتحضيرا، تجميعا وتصنيفا، تحليلا وتنفيذا، فقد أحسنتم وأبدعتم وأجدتم وأبهرتم..
كما لا يفوتنا أن ننوّه كذلك ونتوجه بالشكر الجزيل لكل الأسر التي بذلت جهودا رائعة مع أبنائها في سبيل التّحوُّل للتّعلم الرقمي والتّعلم عن بعد، من خلال تفاعلها مع منشورات الأساتذة وتواصلها مع إدارة المدرسة ومتابعتها لأبنائها بكل حرص واهتمام طيلة الفترة الممتدة من يوم 13 مارس إلى 19 أفريل 2020.

التعليقات

لا توجد تعليقات

مقالات ذات صلة

قاسم موسى وعلي
إعلامي وباحث
ستزول الأزمة ويأتي الفرج قريبا؛ وتعود الحياة إلى طبيعتها والأمور إلى مجاريها والبشرية إلى نشاطها وحيويتها.. لكن ماذا سيتغير؟ من كان في هذه الأزمة مستمثرا لأوقاته؛ مستغلا لمكوثه في المنزل، حريصا على تعلم لغة أو اكتساب ...
85
عبد الله مصباح
طالب صيدلي
"فليعبدوا رب هذا البيت الذي أطعمهم من جوع وآمنهم من خوف" صدق الله العظيم، هذه الآية الكريمة ذكرت خطرين من المخاطر الثلاثة التي كانت تهدد حياة البشرية قديما هي: الحروب، والمجاعة، أما الثالث فهو الأوبئة هذا الثلاثي كان ...
67